أشهر المعلومات عن علم النفس

معلومات عن علم النفس

قديما كان هناك خلط كبير بين علم النفس والفلسفة وظل الناس لوقت طويل يعتبرونهم علما واحدا، إلا أنه ومع التعمق في علم النفس توصل المتخصصون إلى أن هنالك فرق بينهما جعل كل علم منهما مستقلا بذاته، وهذا ما قادنا إلى التعرف على الكثير من تعقيدات النفس البشرية.

ما هو علم النفس؟ وما هي أهميته؟ وما الفرق بينه وبين الطب النفسي؟ وماذا عن أشهر المعلومات عن علم النفس؟ كل هذا وأكثر نتعرف عليه معا من خلال هذا المقال فتابعونا.

%تطوير الذات عبد الهادى بلس

أشهر المعلومات عن علم النفس:

توصل المتخصصون إلى العديد من المعلومات ولكن قبل الحديث أشهر المعلومات عن علم النفس دعونا في البداية أن نتعرف على علم النفس مفهومه و أهميته أولا.

ما هو علم النفس؟

علم النفس هو أحد العلوم التي تختص بدراسة العقل البشري وسلوكه وكل ما يختص بالتجربة الإنسانية من الأعمال الأساسية للدماغ بكافة صورها من فكر وسلوك وشخصية ولغة وإدراك وشعور وصحة عقلية.

يساهم علم النفس في فهم السلوك البشري والتعرف على الدوافع والقدرة على التنبؤ بالتصرفات أو السلوكيات المستقبلية للشخص بناء على تحليله النفسي، كما أنه يساهم في إدارة العلاقات بشكل أفضل والحد من التصرفات السلبية نتيجة القدرة على التنبؤ بها ومواجهتها، بشكل عام يمكننا القول أن علم النفس هو أشهر العلوم التي تختص بمساعدة الناس.

كيف يساعد علماء النفس الناس؟

أولى المعلومات التي تبدأ بها الحديث اليوم عن أشهر المعلومات عن علم النفس هو قدرته على مساعدة الناس بالعديد من الطرق مثل:

  • فهم العمليات التي يقوم بها العقل البشري.
  • الاعتماد على هذا الفهم لحل تلك المشكلات العقلية أو النفسية.

ومن أمثلة المشكلات التي يساعد علم النفس على فهمها ومعالجتها ما يلي:

  1. كافة أشكال الرهاب والخوف والقلق.
  2. إدارة العلاقات الإنسانية بشكل أفضل.
  3. المشكلات المتعلقة بزيادة الوزن نتيجة كثرة الأكل.
  4. المشكلات النفسية مثل الاكتئاب والحزن والتوتر.
  5. السلوكيات القهرية مثل الإدمان.
  6. إضطرابات النمو.
  7. المشكلات الجنسية.
  8. الأرق وقلة النوم.
  9. تحسين الأداء الرياضي.
  10. علم نفس المستهلك والتسويق.

كما أنه يساهم في تحسين الأداء الوظيفي والاختيار الأمثل للموظف المناسب في المكان المناسب، كل تلك الأسباب جعلت علم النفس علم يهدف إلى مساعدة الناس بالأساس.

معلومات عن علم النفس وتحليل الشخصيات:

يثبت علم النفس كل يوم معلومة جديدة عن النفس البشرية ولعل من أشهر معلومات عن علم النفس وتحليل الشخصيات ما يلي:

الإفصاح يعوق التحقق:

تُثبت الكثير من الدراسات أن الإفصاح عن سلوك أونية أهدف أو خطة معينة يعوق بنسبة كبيرة تحقيق تلك الخطة أو ذاك الهدف، وهذا طبقا لما يُثبته علماء النفس من خلال ما يسمى بالإشباع النفسي، فالحديث عن الهدف يُشبع النفس مما يقلل الحماس لتحقيقه.

الموسيقى تتحكم في إدراكك ورؤيتك:

أيضا من أشعر المعلومات عن علم النفس هو اثباته أن للموسيقى علاقة وطيدة برؤيتك للعالم وحتى طاقتك وحماسك، فالموسيقى ترتبط في ذاكرتك بأشخاص ومشاعر معينة قادرة على التأثير عليك بشكل مباشر، مثلا الاستماع إلى موسيقى حزينة لاشك أنه يؤثر على عقلك ويظهر هذا على ملامحك وبالتالي حماسك وطاقتك.

السعادة في عطائك للآخرين:

يُبت علم النفس أيضا أن سعادتك تكمن في ما تستطيع منحه للآخرين وليس ما تحصل عليه أو تنفقه على نفسك، مثال إنفاق الأموال على الآخرين يُسعد أكثر من إنفاقه على نفسك.

يتعرض الأطفال إلى التوتر بشكل أكبر من الكبار:

كلما قل عدد الأشخاص الذين يتعامل معهم الشخص كلما إزداد توتره عند احتكاكه بعدد أكبر، مثال على ذلك الطفل الذي لا يتعامل سوى مع أبويه يُصبح أكثر توترا عند الخروج خارج نطاق تلك الدائرة القريبة.

الجانب الديني داعم للاستقرار النفسي:

الكثير من الدراسات التي تم إجراءها على العديد من الأشخاص أثبتت أن الصلاة أو التقرب إلى الله عن طريق العبادة تساهم بشكل كبير في تقليل الضيق النفسي والخفض منه بشكل مباشر.

يتأثر الإنسان بالمحيط:

من أشهر المعلومات عن علم النفس  هو أن اختلاطك بالسعداء يجعلك أسعد، واختلاطك بالناجحين يجعلك أنجح، والعكس وهذا لأن الإنسان يتأثر بالمحيط الذي يحيا به.

اخدع نفسك لتتغلب على كسلك:

قد تعاني من الكسل أو الخوف أو التسويف وهنا عليك خداع نفسك عن طريق تقليل حجم المجهود الذي عليك بذله، دعني أعطيك مثالا:

عليك الذهاب إلى عملك وإنجاز المهام المطلوبة منك ولا تستطيع التغلب على كسلك، هنا عليك خداع عقلك كأن تقول في نفسك فقط سأنهض من السرير ليس إلا ليرى العقل أنه فعل بسيط مقارنة بالذهاب إلى العمل وأداء المهام المطلوبة وهنا يُصبح النهوض أسهل، بعدها أخبر عقلك أن عليك فقط إرتداء ملابس أنيقة وبعدها أخبره أن عليك فقط الذهاب للعمل وقت بسيط وهكذا تؤتي عملية خداع العقل تأثيرا جيدا وتُحسن من الأداء بشكل كبير وتلك من أشهر المعلومات عن علم النفس.

الذكي متواضع:

نعم لا يجتمع الذكاء والغرور أو بالأحرى لن تجد شخص ذكي يتغنى بذكائه طوال الوقت  بل بالعكس ستجده يقلل من شأنه طوال الوقت، على العكس من الجاهل الذي دائما يظن أنه الأذكى والأفضل.

 

معلومات عن علم النفس

 

 معلومات مهمه عن علم النفس

مادمنا نؤكد على أن علم النفس هو أحد العلوم التي تهدف إلى خدمة الإنسان وجعل علاقاته أفضل وجعله قادر على التنبؤ بالفعل والسلوك فإن هنالك عدة معلومات مهمة عن علم النفس تجعله علم يخدم الإنسان بحق.

 

  • علم النفس يجعلك أكثر قدرة على التنبؤ:

إن الهدف الأساسي لعلم النفس هو التنبؤ بتفكيرنا وسلوكنا المستقبلي والذي يتم من خلال فهم ما يحدث ولماذا يحدث، كما يسمح التوقع أيضًا لعلماء النفس بعمل تخمينات حول السلوك البشري دون فهم الآليات الكامنة وراء الظاهرة.

 

  • علم النفس يساعد على التغيير:

ربما لا تكون معلومة شهيرة إلا أنني أرى أنها يجب أن تكون واحدة من أشهر المعلومات عن علم النفس والتي تجعل علم النفس أحد العلوم القادرة على تغيير سلوكيات الأفراد، فعادة لا يحدث التغيير دون فهم ومادام علم النفس يساعدك على الفهم إذن يعقب ذلك التغيير.

  • علم النفس يجعلك قادر على إقناع الآخرين:

يمكنك علم النفس من القدرة على التعرف على الآخرين بدقة وتوقع سلوكياتهم وبالتالي تُصبح أكثر قدرة على إقناعهم وهذا ما يجعل العديد من الشركات تلجأ إلى متخصصين نفسيين في دراسة الشريحة المستهدفه لهم والتعرف على سلوكياتهم لتحديد الطريقة المثلى لخطابهم والترويج إلى منتجاتهم.

وعل كثر المعلومات الهامة التي يقدمها علم النفس عن أعماق النفس البشرية فإن له العديد من التخصصات والأنواع التي تجعلنا قادرين على التوصل إلى معلومات أكثر.

  • يشعر الإنسان بمن يمعن النظر به:

يثبت علم النفس أن الإنسان يشعر عندما يدقق أحدهم معه أو يطيل النظر به حتى وإن كان نائما.

  • تزايد قدرات العقل في الليل:

يصبح العقل ليلا أقدر على التركيز وأنشط بشكل يفوق نشاطه في منتصف اليوم.

وعلى الرغم من كون علم النفس بحر كبير واسع إلا أن هنالك من يخلط بينه وبين الطب النفسي وفي الحقيقة هناك اختلاف بين كل من التخصصين، إذا أردت أن تتعرف عليه تابع فقرتنا التالية.

الفرق بين علم النفس والطب النفسي:

أشرنا في البداية أن من أشهر العلومات عن علم النفس أنه لا يختلف عن الطب النفسي أو دعونا نُحدد أن هنالك الكثير من الأشخاص الذين يخلطون بين التخصصين، وفي الحقيقة عما تخصصان منفصلان تماما.

أولا العلاج:

عادة ما يعالج المتخصصون النفسيون أو علماء النفس المرضى النفسيين من خلال التعرف على المعاناة العاطفية والاضطرابات السلوكية، كما أن علماء النفس مؤهلون أيضًا لإجراء الاختبارات النفسية ، وهو أمر بالغ الأهمية في تقييم الحالة العقلية للشخص وتحديد مسار العلاج الأكثر فعالية.

أما عن الأطباء النفسيون فهم من يحددون الأدوية ويصفون العقاقير الطبية التي يتناولها المريض النفسي.

ثانيا الدراسة:

العلماء النفسيون عادة ما تكون دراستهم طوال فترة تعليمهم تنمية الشخصية وتاريخ المشاكل النفسية وعلم البحث النفسي.  الدراسات العليا عادة ما تحرص على توفير إعدادات صارمًا لمهنة أستاذ أو عالم النفس من خلال تعليم الطلاب كيفية تشخيص الاضطرابات العقلية والعاطفية في مواقف مختلفة.

ثم يتبع ذلك دراسة كل من التخصصات التالية:

  • طرق العلاج.
  • النظرية النفسية.
  • العلاج السلوكي.
  • كيفية حل المشكلات.

أما عن أطباء علم النفس فهم يدرسون في كلية الطب في البداية الطب العام ثم يتخصصون في الطب النفسي.

%تطوير الذات عبد الهادى بلس

وختاما سواء قررت دراسة الطب النفسي أو علم النفس فأنت على موعد مع خدمة البشرية وحل الكثير من التعقيدات وعلاج العديد من المشكلات السلوكية، ولاشك أن البحث أحد المهارات التي يجب أن تتحلى بها خلال فترة دراستك لتتعرف بشكل مستمر على أشهر المعلومات عن علم النفس وتحاول استنباط طرق علاج ووسائل لحل المشكلات النفسية.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *