شخص عالق في ذهنك وكيفية التخلص من التفكير به

شخص عالق في ذهنك
سبب التفكير المستمر في شخص عالق في ذهنك وكيفية التخلص من التفكير به، هو شيء يشغل بال العديد من الناس، حيث أن التفكير المتكرر في الشخص وعدم القدرة على إخراجه من رأسه أمر مزعج للغاية، خاصة إذا استمر الأمر معك لفترة طويلة، لذلك سنعرض لكم في هذا المقال العديد من المعلومات حول كيفية التصرف مع شخص عالق في ذهنك، وذلك على موقع عبدالهادي بلس.
%تطوير الذات عبد الهادى بلس

شخص عالق في ذهنك وكيفية التخلص من التفكير به

  • يمكنك أن تتخيل أن التفكير في شخص ما لفترة طويلة لا يحدث إلا إذا كانت هناك علاقة حب بينك وبين الشخص الآخر ، ولكن من ناحية أخرى، فأنت تفكر في شخص لا علاقة لك به ولا تشعر تجاهه بشيء على الإطلاق، وهذا ما يجعل الأمر فضوليًا جدًا.
  • غالبًا ما تميل إلى التفكير باستمرار في شخص ما مثل طبيبك أو أحد أفراد أسرتك أو مدربك ، وقد يكون معلمك أو أستاذك في الجامعة ، ولكن دون سبب واضح ، ويتطلب هذا الأمر الكثير من تفكيرك.
  • لكن في السطور التالية، سنقوم بإدراج سبب تفكيرك باستمرار في شخص معين والإجابة على كل ما يدور في ذهنك.

التفكير في شخص لا تحبه

  • قد يلجأ عقلك أحيانًا إلى التفكير باستمرار في شخص لا تحبه، فمن الممكن أن يكون الشخص الذي تفكر فيه باستمرار يتدخل في واقعك وحياتك ، فما سبب التفكير المستمر به؟
  • يقول علماء النفس إن التفكير المستمر في شخص تحبه يعني أن عقلك قد دخل في مرحلة ما في حالة من الإحباط وأنك توجه كل طاقتك نحو ذلك الشخص، مما يجعلك تفكر كثيرًا فيه نتيجة موقف سيء أو نتيجة الكلمات التي وجهها لك هذا الشخص.
  • من الممكن أن يظل عقلك يشعر بنفس الشعور الذي شعرت به في هذا الموقف، ويذكرك مرارًا وتكرارًا بالانتقام منه أو إيذائه بنفس الطريقة.
  • يمكنك التخلص من هذا الفكر باللجوء إلى العلاج السلوكي الذي يساعد على توجيه دورة التفكير في عقلك وإخراج ذلك الشخص والموقف من عقلك بطريقة صحية.

الإعجاب بشخص معين

  • أول إجابة عن سبب تفكيرك المستمر في شخص معين هو الإعجاب، والذي يمكن أن يجعل عقلك يشرد كثيرًا.
  • من الممكن أن تقع في حب شخص ما دون وعيك الكامل أن عقلك قد أحب السلوك أو الطريقة التي يتكلم بها شخص ما في الكلية أو العمل أو الأقارب دون مشاعر عاطفية.
  • من المحتمل أنك لا تستطيع أن تتصل بهذا الشخص وأنت تعرفه، ولا يخطر ببالك أنك قد وقعت في شباكه وأحبته بالفعل، فإن انجذابك العقلي والروحي تجاه شخص ما يجعلك تفكر فيه طوال الوقت، ويفكر عقلك الباطن باستمرار فيه ويحاول ألا يطرده من دائرة الاهتمامات.

%تطوير الذات عبد الهادى بلس

محاولة التعافي من شخص يشغل تفكيرك

  • من المحتمل أن التفكير في شخص ما بهذه الطريقة هو النتيجة الطبيعية لترك علاقتك، أو ربما لا يزال عقلك يبحث عن أسباب للانفصال  أو لا تزال تفتقد هذا الشخص.
  • الانفصال لا يعني أن العقل سيتوقف عن التفكير على الفور، ولكن بالطبع سوف يمر وقت طويل قبل أن تسير مرحلة التعافي بشكل جيد ويمكنك الخروج من هذه الأفكار .
  • من المحتمل أن عقلك لا يزال يشعر بالسوء حيال ما حدث وما زال تأسف لمشاعرك أو أن عقلك ندم على ما قلته وسبب انفصالك ، لذلك يستمر في التفكير في ذلك الشخص.
  • إذا وجدت أن الأمر مستمر منذ فترة طويلة وأنك لا تزال مستمر على التفكير ولا يمكنك التخلص من هذا التفكير ، فاستشر على الفور أخصائيًا سيساعدك في التغلب على الأزمة حتى لا يتصاعد الأمر أكثر مما قد يسبب لك الأذى.

اقرأ أيضا: ماهي علامات حسد الأقارب

تخاطر الأرواح والتواصل بالطاقة

  • هل فكرت يومًا أن سبب تفكيرك المستمر في شخص معين هو التواصل الفكري؟ هذا ما يسمى بالاتصال الروحي أو التخاطر.
  • التخاطر هو اكتشاف أن هذا الشخص يتبادر إلى ذهنك دون أي أداء وتشعر أنه يمكنك رؤية صورة له أمامك، ربما كان يحاول هذا الشخص إرسال موجات بيتا إليك وبالتالي يمكنه التواصل معك.
  • علم الأرواح من العلوم التي تدرس في الخارج، ولها مجال واسع وبحث مكثف لا يخلو من الأهمية، حيث أن موجات التخاطر تعمل مثل البلوتوث من خلال إرسال إشعاعات وموجات ترددية للشخص الأخر، ومن ثم تجعله يفكر أو يقوم بالتواصل معك.
  • يمكن أن يحدث لك التواصل الفكري أو التخاطر حتى لو كان الشخص الآخر بعيدًا عنك بعض الشيء، حتى لو كان في بلد أو قارة مختلفة، دون فقدان القدرة على التفكير فيك باستمرار .

%تطوير الذات عبد الهادى بلس

محاولة تصليح العلاقة السابقة

  • ربما يكون الأمل فيك هو السبب الذي يجعلك تفكر باستمرار في شخص عالق في ذهنك، فمن الممكن أن تكون علاقتك قد انتهت وأن عقلك يستمر في لوم نفسك ويذكرك باستمرار أن هناك فرصة أخرى للعودة.
  • يمكن أن يحدث الاستمرار في التفكير في شخص عالق في ذهنك لأنك ما زلت تحب الشخص، لكنك تعلم أنك مخطئ ولا يمكنك البدء في اتخاذ خطوة إصلاحية بينكما للحفاظ على سلامك النفسي.
  • في حال كنت على علم بأن العلاقة لن تعود ولن يكون هناك أمل في استعادة الحياة بينكما، حاول التوقف عن التفكير فورًا حتى لا تأتيك هذه الصورة المرضية ، والتي يمكن أن تضر بك بشدة.
  • تذكر أن تفكيرك المتكرر عن شخص عالق في ذهنك لا يعني حبك له، ربما هو يثير اهتمامك وفضولك فقط، لكنك لست معجباً به، أنت تحاول فقط الخوض في شخصيته للتعرف عليه بشكل أفضل كنوع من الفضول ، ولا شيء آخر.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *